السبت، أبريل 17، 2010

دليل الممارسات المتميزة (محدث حسب التحديث الأخير للممارسات وهومنقول للفائدة ) المجال 8


المجال الثامن
المنهج الدراسى
المجال الثامن: المنهج الدراسى
مقدمة:
يتضمن المنهج الدراسى المفاهيم والمبادئ والمهارات اللازمة لإعداد جيل المستقبل القادر على مواكبة التغيرات المتسارعة، والتكيف معها، والنهوض بمستقبل الأمة، كذلك يتطلب تنفيذ هذا المنهج وتفعيله استخدام الموارد البيئية والمحلية، وإعداد وتنفيذ الأنشطة التعليمية ومشاركة أعضاء المجتمع المحلى بما يضمن توفير بيئة اجتماعية ميسرة لعمليتى التعليم والتعلم.
ولهذا يتناول المجال التالى المتمثل فى مجال المنهج الدراسى وكيفية توظيفه بالشكل الإيجابى، وعلى الرغم من أن مناهجنا تتسم بالمركزية، حيث لا يختلف المحتوى باختلاف البيئة وإنما يختلف أسلوب تنفيذه وآلية تفعيله طبقا للعوامل والظروف المحيطة. ولذا فإن الممارسات التعليمية فى هذا المجال تتمحور حول كيفية تفعيل المنهج الدراسى وتنفيذه على نحو جيد ويتناول هذا المجال المعيارين التاليين:
المعيار الأول: توافر ممارسات مفعلة للمنهج.
المعيار الثانى: توافر أنشطة صفية ولا صفية فعالة.
وفيما يلى عرض للممارسات اللازمة لتحقيق كل مؤشر من مؤشرات هذين المعيارين.
8 المنهج المدرسي.
8. 1 توافر ممارسات مفعلة للمنهج.
8. 1. 1 ربط المنهج بالتطبيقات الحياتية.
1- تحديد موعد لاجتماعات دورية كل أسبوع بين معلمي المادة الواحدة لمناقشة كافة النقاط المرتبطة بالمادة على أن يتخلل تلك الاجتماعات:
·       تحليل المحتوى فى ضوء الأهداف المراد تحقيقها سواء كانت معرفية أو مهارية أو وجدانية. 
·       تحليل محتوى المادة وتحديد المفاهيم الأساسية المتضمنة بها.
·       تحديد موضوعات المحتوى التى يمكن ربطها بالقضايا والأحداث الجارية.
·   تحديد القضايا والمشكلات التى يمكن أن يتضمنها المحتوى ومناقشة سبل تناول هذه القضايا وتوظيفها فى تعلم المادة الدراسية، فيما يلى أمثلة لبعض الموضوعات والقضايا التى يمكن الخروج بها من الاجتماع.
جدول (8-1)
أمثلة لبعض الموضوعات والقضايا المتضمنة بها
الصف الدراسي
المادة
الموضوع
القضايا والمشكلات
الثالث الابتدائى
اللغة العربية
البيئة الصالحة
تلوث الهواء
أنواع التلوث
الأول الابتدائى
الرياضيات
الكسور- النصف والربع
ترشيد الاستهلاك
...............
........
..........

· تتبادل الخبرات بين معلمي المادة الواحدة من خلال عرض المواقف والطرائق التى استخدمت أو المشكلات والصعوبات التى صادفها البعض ومحاولة البحث عن حلول لها من خلال المناقشات.
2-   تنظيم لقاءات شهرية مع مشرف المادة والموجه بهدف تحديد القضايا والمشكلات الآنية فى المجتمع المحلى للمؤسسة أو المحافظة أو الدولة بشكل عام وتحديد كيفية توظيفها فى تدريس المادة من خلال تحديد المفاهيم الموجودة بالدرس وذات الصلة بتلك القضايا والمشكلات ومن أمثلة ذلك:
·  موضوع أزمة رغيف الخبز يمكن تناولها فى أكثر من مادة فمثلا فى اللغة العربية يمكن تناولها فى موضوعات تعبير مختلفة تناقش قضايا المستوى الاقتصادي أو سوء الاستغلال للموارد المتاحة أو الأمانة، وبالنسبة لمادة الرياضيات يمكن تناول هذا الموضوع من خلال دراسة مكونات رغيف الخبز والنسب بين مكوناته أو الكسور عند تقسيم رغيف الخبز إلى أجزاء متساوية وهكذا.........
3- تفعيل دور وحدة التدريب بالمؤسسة لتدريب معلمي المواد المختلفة على:
·       آليات تحليل محتوى الكتب الدراسية وتحديد عناصره.
·       تحديد الموضوعات التى يمكن توظيفها بالقضايا والمشكلات المعاصرة.
·       توظيف المادة العلمية وربطها بالبيئة المحيطة.
·       إعداد وتصميم أنشطة ذات صلة بمادة تخصصهم.
·  عمل ورش عمل لتنفيذ هذه العناصر من خلال التدريس المصغر والتطبيق العملي على نماذج لدروس محددة فى صفوف دراسية مختلفة ومناقشة تلك النماذج والاستفادة منها فى اقتراح حلول لمشكلات وقضايا معاصرة.

4- استغلال المكتبة كأحد مصادر المعرفة وكافة الوثائق والصحف للحصول على المعلومات التى يمكن ربطها بموضوعات المواد المختلفة المواد المختلفة.
5- عمل سجل للأنشطة الصفية واللاصفية المرتبطة بالمادة الدراسية بحيث تعمل هذه الأنشطة على إبراز عناصر المنهج التى يمكن ربطها بالقضايا والمشكلات مع ضرورة أن يكون المتعلم مشارك بإيجابية فى تصميم وتنفيذ تلك الانشطة.
6-  تكليف الطلاب بإعداد أبحاث عن بعض المشكلات التي يعاني منها المجتمع والمرتبطة بمكونات المنهج مثل الإدمان، التدخين، التلوث.
7- عمل زيارة ميدانية تضم المعلمين و الطلاب للمجتمع المحيط بالمدرسة و تدارس المشكلات واحتياجات هذا المجتمع على ارض الواقع و تقديم المقترحات و الحلول المناسبه من وجهه نظرهم،  مثال:  نظافة الحي، التخلص من النفايات من خلال مواد دراسية مختلفة.
8- عقد ندوات ولقاءات ودعوة بعض المهتمين و المتخصصين و أعضاء المجتمع المحلي لمناقشة القضايا والمشكلات المعاصرة و ومناقشتها ومحاولة وضع حلول مقترحة للتغلب عليها.
9- عمل ملصقات ومنشورات للتوعية ببعض المشكلات و القضايا المعاصرة مثل  أضرار التدخين وغيره من الموضوعات التى يجب أن يكون للمؤسسة دور فى مناقشتها وعلاجها.
مؤشرات الأداء المتميز:
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-2)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·        ترتبط  الأنشطة التربوية فى المؤسسة بأهداف المنهج.



·   يربط المعلمين موضوعات المنهج بالمشكلات الحياتية الآنية.



·        تتنوع أساليب تنفيذ المنهج  طبقا لتنوع البيئات المحلية.



·   تنوع الأانشطة يساعد على إيجاد حلول ممكنة للمشكلات المعاصرة.



..................



8. 1. 2 تستخدم الموارد البيئية والمحلية المتاحة في تنفيذ المنهج:
1. قيام معلمي المواد الدراسية المختلفة بعمل تحليل محتوى المواد الدراسية المختلفة فى ضوء الأنشطة المختلفة التى يمكن ممارستها وذلك بهدف:
·       وضع قائمة بالموارد البيئية المتاحة التي تخدم موضوعات المقرر.
·       وضع خطة لاستخدام هذه الموارد البيئية في أنشطة المنهج.
·       وضع جدول مقترح يوضح النشاط و المواد الخام والتكنولوجية.
وذلك حتى يمكن إكساب المتعلمين مجموعة من القيم والإتجاهات الايجابية نحو البيئة والمجتمع المحيط بهم والجدول التالي يوضح أمثلة لموضوعات من مواد دراسية مختلفة والأنشطة الخاصة بها:
جدول (8-3)
أمثلة لبعض الموارد البيئية والأنشطة لبعض المواد الدراسية
المادة
الموضوع
الموارد البيئية
الانشطة
الدراسات الاجتماعية
المسطحات المائية
· صور لبحار.
· صور لنهر النيل.
· إسطوانات تعليمية.
عرض لصور متنوعة ومناقشة أنواع التلوث وسبل القضاء عليها
اللغة العربية
المحافظة على البيئة
· صور لباعة جائلين.
· صور لمداخن بعض المصانع.
عمل مناظرة أو ندوة لمناقشة أنواع التلوث وأسبابه.
العلوم
تحولات الطاقة
أسلاك كهربائية مستعملة
أعمدة جافة.
موتور العاب الأطفال.
توانى تستخدم فى التسخين شمع.
إجراء تجارب عملية توضح تحول الطاقة من صورة إلى أخرى.
........
............



2.وجود قاعدة بيانات بالمؤسسة توضح لمعلمي المواد الدراسية المختلفة أنواع الموارد التكنولوجية المتاحة بالمؤسسة مثل الاسطوانات والبرامج التعليمية التى ترد للمؤسسة من مركز التطوير التكنولوجي بالإدارة أو أى إسطوانات أو برامج أخرى قام أحد المعلمين بإعدادها، حتى يمكن للمعلمين الرجوع إليها عند الضرورة لاستخدامها، مع مراعاة ضرورة تدريب المعلمين على استخدامها وإنتاجها –إن أمكن ذلك- بمساعدة وحدة التدريب والجودة بالمؤسسة، وفيما يلى نموذج لجدول يوضح بيانات الإسطوانات والبرامج المتاحة بمعمل الوسائط المتعددة أو الحاسب الآلى بالمؤسسة والتى يمكن للمعلمين الرجوع إليها:
جدول (8-4)
قائمة بالاسطوانات والبرامج الموجودة بالمؤسسة
الصف الدراسي
الفصل الدراسي
المادة
الموضوع
الاول الإعدادى
الأول
اللغة العربية
.......
رياضيات
.......
علوم
.......
الثانى
دراسات اجتماعية
........
لغة إنجليزية
........
رياضيات
........
الثانى الإعدادى
........






3.تدريب معلمي المؤسسة فى المواد المختلفة على إنتاج الوسائل التعليمة والأدوات اللازمة لممارسة الأنشطة الصفية واللاصفية باستخدام الموارد البيئية البسيطة وغير المكلفة وذلك بمساعدة مشرفى المادة ووحدة التدريب والجودة بالمؤسسة، بما يسمح بمشاركة المتعلمين فى عملية التعلم بفعالية وكذلك استخدام الموارد البيئة والمواد الخام المتاحة وفيما يلى أمثلة لإنتاج وسائل تعليمية من مواد بسيطة فى البيئة المحيطة

جدول (8-5)
نموذج لجدول يوضح اهداف وأنشطة لبعض الموضوعات الدراسية
المادة
الموضوع
الأدوات المطلوبة
الانشطة
رياضيات
قراءة الأعداد الكبيرة
· ورق مقوى أو كرتون.
· عصى.
عمل معداد باستخدام الورق المقوى والعصى لتحديد القيم المكانية لأرقام الأعداد الكبيرة.
اللغة العربية
المحافظة على البيئة
· قصاصات ورق من الجرائد والمجلات عن التلوث.
· قطعة قماش من الصوف
عمل جريدة حائط أو لوحة جيبية لعرض الصور والمقالات
...........
.........


4.اجتماع معلمي المواد الدراسية المختلفة مع مشرفى الرحلات بالمؤسسة بهدف تبادل المعلومات عن الموضوعات المختلفة التى تدرس بالصفوف المختلفة والتى تساعد مشرفى الرحلات على وضع خطة الرحلات للمؤسسة بما يتفق مع أهداف المواد المختلفة وبما يتفق مع الموارد المتاحة فى المجتمع المحلى للمؤسسة من متاحف وقصور ثقافة وأماكن أثرية مثال ذلك:
جدول (8-6)
أماكن مقترحة للرحلات فى ضوء اهداف وتوزيع المنهج
المكان
الصفوف
المادة ذات الصلة
مصنع أغذية
الخامس والسادس الابتدائى
العلوم
قلعة محمد على
الرابع الابتدائى
الدراسات الاجتماعية
الحدائق العامة
جميع الصفوف
· اللغة العربية
· العلوم
..........




5. تقييم أثر تنفيذ الانشطة والرحلات على أداء المتعلم وذلك بعقد مقابلة مع المتعلمين أو تطبيق أحد أدوات  التقويم التى تستهدف قياس اثر هذه الأنشطة والرحلات على تحقيق الأهداف المرتبطة بالمنهج، على سبيل المثال يمكن قياس المهارات الآتية بعد زيارة حديقة الحيوان:
o      تصنيف الكائنات الحية.
o      تحديد المواد الغذائية التى تتغذى عليها الكائنات الحية.
o      تلخيص التطور التاريخي لدراسة فئة معينة من الكائنات الحية.
o      .....
6. حرص المؤسسة على تصميم وتنفيذ أنشطة تهدف إلى المحافظة على البيئة وذلك بمساهمة كل من العاملين والمتعلمين، كما عليها أن تشارك المؤسسات الأخرى فى أى مشروعات أو انشطة لها نفس الأهداف وذلك من خلال عمل مسابقات لتجميل المكان المحيط بالمؤسسة أو مشروعات تطوعية لتشجير وتنظيف منطقة معينة. 
مؤشرات الأداء المتميز
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-7)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
· تؤكد أنشطة المؤسسة على ثقافة الحفاظ على البيئة.



· توظف المعامل والوسائط التكنولوجية المتوفرة بالمؤسسة لتنفيذ الأنشطة.



· يحرص المعلمين على استخدام المواد قليلة التكلفة المتوفرة بالبيئة المحلية فى تنفيذ أنشطة المنهج.



·   توظف المتاحف والمراكز العلمية  وقصور الثقافة والأماكن الأثرية فى تنفيذ الأنشطة.



..................




8. 1. 3 ينفذ المنهج لتنمية مهارات المتعلمين.
1. يراعى المعلم عند دراسته وتحليله لمحتوى المادة التى يًدرسها أن يحدد الموضوعات والدروس التى يمكن من خلالها إانجاز مجموعة من الانشطة التى تنمى لدى التلاميذ مهارات مختلفة مثل التعلم الذاتي وتقصى الحقائق وفرض الفروض فعلى سبيل المثال:
· فى الرياضيات فى موضوع الدائرة يطلب منهم المعلم تجميع بيانات عن الأشياء التى تعتمد على الدائرة فى عملها ودراسة مواقف معينة مثلا ماذا يحدث لو كانت إطارات السيارات مربعة الشكل وليست دائرية.........    .
· فى العلوم فى موضوع متطلبات نمو النبات يطلب منهم تحديد العوامل التى تؤثر على نمو النبات فمن خلال التجربة العملية وتجميع البيانات التى يأتي بها المتعلمين بأنفسهم يتحققوا من حاجة النبات إلى الضوء والهواء مثلا....    .
2. يراعى المعلم عند تصميمه للأنشطة أن تكون منوعة بحيث تعمل على تنمية وإكساب تلاميذه مجموعة من المهارات مثل مهارات البحث، تجميع البيانات، ويمكن أن يتم ذلك على النحو الآتي:
·  يكلف التلاميذ بعمل أبحاث خاصة بموضوعات معينة.
·  تجميع بيانات وحقائق عن أشياء معينة مثل أنواع الطيور والحيوانات فى العلوم مثلا.
3. على المعلم أن يراعى تنوع الأنشطة التى تغطى موضوعات المنهج بين كونها أنشطة نظرية أو معرفية وأخرى عملية واجتماعية فمثلا:
· إعداد أنشطة تهدف إلى إكساب المتعلمين معارف ومعلومات عن المحتوى الموجودة فى المقرر الدراسي.
· إعداد أنشطة تنمى لديهم مهارات عملية مثل استخدام الأدوات الهندسية فى الرياضيات أو أدوات المعمل فى العلوم أو الأجهزة المختلفة كما فى الحاسب الآلى.
· إعداد أنشطة تنمى الجوانب الوجدانية والاجتماعية مثل العمل الاجتماعي والتطوعي.
4. يراعى المعلم عند تحديد طرائق التدريس أن تكون منوعة بحيث يعمل التلاميذ بشكل فردى وجماعي وأن تنمى لديهم مهارة العمل فى فريق وإكسابهم مهارات إدارة الحوار والمناقشة وتقبل الرأي والرأي الآخر، ويمكن أن يتم ذلك على النحو الآتي:
· استخدام طرائق التدريس القائمة على حل المشكلات والتى تتطلب من التلاميذ العمل فى مجموعات لتجميع البيانات وفرض الفروض واختبارها حتى يتم التوصل لحل المشكلة.
· تعلم آداب الحوار والمناقشة من خلال إتاحة الفرصة للتلاميذ لمناقشة إجابات أقرانهم وقبل إعلان المعلم عن صحة أو خطأ تلك الإجابة مع مراعاة تدخل المعلم عند الضرورة للتوجيه نحو استخدام أسلوب مناسب فى الحوار.
· تقبل النقد والمناقشة طالما أن الأسباب منطقية وتعتمد على الأسلوب العلمي .
· إتاحة الفرصة أمام التلاميذ للتعلم الذاتي من خلال الأنشطة المختلفة بالإضافة إلى توظيف وتفعيل دور المتفوقين من الطلاب فى مساعدة زملائهم- تعلم الأقران- مما يساعد على إكساب المتعلمين روح التعاون والمبادرة.
5. يجب أن يحرص المعلم عند تدريسه محتوى مقرر معين أن يوضح لتلاميذه أهمية المعلومات والمعارف التى يتعلمها وذلك من خلال ربطها بالبيئة وتوظيفها من خلال عرض أمثلة ومواقف حياتية تحتاج إلى تلك المعلومات وبالتالي إكسابهم مهارات حياتية مثلا قدرتهم على حل المشكلات من خلال نقل اثر ما تم تعلمه من مجال إلى آخر.
6.  يراعى المعلم عند دراسته للمقرر الذى يدرسه وعند تحديد أساليب التقويم التى سيتبعها ألا تهدف عملية التقويم إلى تحديد المستوى التحصيلي للتلاميذ فقط وإنما تتخطى ذلك إلى تدريب المتعلمين على آلية التقويم وإصدار الأحكام واتخاذ القرار من خلال إكسابهم مهارات النقد والتقييم الموضوعى من خلال التدريب على تقديم الحجج والبراهين التى تبرر ما توصلوا إليه وكذلك تنمية قدرتهم على التقويم الذاتي بموضوعية وشفافية.
7. من المفضل – إن أمكن- أن يضع المعلم لنفسه خطة توضح الأنشطة المختلفة بحيث توضح تلك الخطة الموضوعات والمهارات التى يمكن تنميتها خلالها ونوع تلك المهارات واحتياجات تنفيذ تلك الانشطة وذلك من خلال:
· تحديد قائمة الموضوعات التي يتضمنها المقرر.
· تحليل كل موضوع إلى مجموعة المهارات التي يتضمنها.
· تصنيف تلك المهارات من حيث كونها (مهارات معرفية – عملية – اجتماعية-.....).
· وضع تصور للأنشطة التى يمكن تنفيذها لتنمية تلك المهارات.
· وضع خطة زمنية محددة لتنفيذ النشاط المرتبط بكل مهارة.
8. ومن المفيد للمعلم تضمين تلك الخطة فى ملف الإنجاز الخاص به والعمل على تحديثها من وقت لآخر فى ضوء ما يستجد على المقرر الخاص بالمادة أو ما يحصل عليه من تدريبات أو حتى فى ضوء اختلاف مستوى وطبيعة طلابه من عام لآخر.
مؤشرات الأداء المتميز :
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-8)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·        توظف الموضوعات الدراسية لتنمية مهارات الدراسة .



·   توظف الموضوعات لتنمية مهارات المتعلمين مهارات حياتية.



·   تفعل الأنشطة المتضمنة بمحتوى المواد الدراسية  لتنمية مهارات التعلم التعاوني لدى المتعلمين.



·   يساعد استخدام الوسائل والمعينات التعليمية على تنمية مهارات التعلم الذاتي للمتعلمين.



·   تساعد المناهج على تنمية مهارات التقويم الذاتي لدى الطلاب.



..................




8. 1. 4 تستخدم الأدلة التعليمية؛ لتحقيق نواتج التعلم المستهدفة:
1- يجب أن تحرص المؤسسة على توفير عدد كافٍ من نسخ أدلة المعلم للمواد الدراسية والصفوف المختلفة، وفى حالة عدم كفاية عدد النسخ المتاحة فلابد من مخاطبة الإدارة التعليمية لطلب المزيد من النسخ بالإضافة إلى إمكانية توفير آلية تسمح بتصوير النسخ الموجودة ووضعها فى عدة أماكن مثل حجرة مدرسي المادة والمكتبة ووحدة التدريب حتى يمكن للمعلمين الاستعانة بها عند الضرورة.
2- عقد اجتماعات بين معلمي المادة الواحدة ومناقشة محتوى أدلة المعلم وعناصره المختلفة وبحث إمكانية استفادة معلمي المادة بهذا الدليل انطلاقا من حرية المعلم فى تنفيذ ما ورد بالدليل كما هو أو تعديله أو عدم استخدامه، وذلك فى ضوء خبرات المعلمين وطبيعة المتعلمين بالمؤسسة والبيئة أو المجتمع التى تقع به المؤسسة.
3- مراجعة عناصر الدليل وبحث سبل الاستفادة منها وذلك كما يلى:
· بالنسبة للأهداف يمكن التعامل معها فى ضوء الأنشطة التى يخطط لها المعلم وحسب الموضوع والأنشطة والمهارات التى يهدف إلى تنفيذها وذلك من خلال:
o                      استخدامها  كما هي بدون إجراء أى تعديل.
o                      توزيعها على عدد اكبر من الحصص.
o                      إعادة صياغتها أو تعديلها.
o                      إضافة أهداف أخرى أكثر إجرائية.
· بالنسبة للوسائل التعليمية المعينة يمكن التعامل معها فى ضوء البيئة التى تقع بها المؤسسة من حيث كونها بيئة زراعية أو ساحلية وذلك باستخدام الخامات التى تتوافر بهذه البيئة وذلك من خلال:
o                      استخدامها كما هي بدون إجراء أى تعديل.
o                      الاستفادة من بعضها وعدم استخدام البعض الآخر.
o                      الاستفادة من الأفكار وتنفيذها باستخدام المواد الخام المتاحة بالبيئة المحيطة.
· بالنسبة لطرائق واستراتيجيات التدريس المقترحة بالدليل يجب أن يكون للمعلم شخصيته وأسلوبه الخاص فى اختيار وتنفيذ تلك الطرائق والاستراتيجيات كما هي أو استخدام طرائق واستراتيجيات أخرى أكثر مناسبة من وجهة نظره حيث تتدخل عوامل كثيرة فى اختيار إستراتيجية التدريس منها مستوى تحصيل الطلاب وطبيعة تعلمهم وعدد التلاميذ داخل الفصل وطبيعة موضوع الدرس نفسه.
· بالنسبة لأساليب التقويم والأنشطة الإثرائية يمكن للمعلم الاستفادة من النماذج الواردة بالدليل فى صياغة وسائل وأدوات تقويم أخرى تحاكى ما هو وارد بالدليل لتكون مناسبة له من حيث العدد والمستوى والأسلوب.
4- على المؤسسة أن تفعل دور وحدة التدريب والجودة بالمدرسة من خلال توفير برامج تدريبية تهدف إلى تدريب المعلمين على كيفية التعامل مع أدلة المعلم والاستفادة منها كأحد مصادر المعرفة التى يمكن أن يستعين بها المعلم وذلك من خلال عقد ورش عمل لتوعية المعلمين بأهمية وجود الأدلة وتدريبهم على كيفية استخدامها والاستفادة منها بإنتاج وسائل تعليمية أو اقتراح استراتيجيات تدريس أخرى غير المعروضة بالدليل.
5- ومن المفيد أن يسجل ويحتفظ المعلم بالملاحظات أو التعديلات التى أدرجها على بعض النقاط فى دليل المعلم أو التى استفاد بها من احد زملاءه أو أاثناء التدريبات المختلفة وأن يضمنها فى ملف الإنجاز الخاص به والعمل على تحديثها.
6-  بالنسبة لأدلة التقويم الخاصة بالتلاميذ على المعلم أن يوظفها بالشكل الأمثل -جنبا إلى جنب مع كتاب التلميذ- باعتبارهما أحد أقرب مصادر المعرفة للتلاميذ وذلك من خلال:
o         الحرص على استخدام دليل تقويم الطالب داخل الحصص أثناء عملية التقويم.
o         أن تكون بعض التكليفات التى يحصل عليها التلاميذ كواجب منزلي من أدلة التقويم.
o         مراعاة انتقاء اللأنشطة التى يتم تكليف التلاميذ بها حسب مستواها ومستوى التلاميذ أنفسهم.
o        محاكاة ما يحتويه دليل تقويم الطالب وعمل نماذج إضافية للتقويم.
مؤشرات الأداء المتميز :
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-9)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
· توافر نسخ من دليل المعلم الخاص المواد الدراسية المختلفة.



·        يستعين المعلمون بدليل المعلم فى عملية التدريس.



·        يوظف المعلمون دليل تقويم الطالب فى الفصل.



·        تستخدم الأنشطة الإثرائية لتحسين أداء المتعلمين.



·   يستفاد من مصادر التعليم والتعلم المشار إليها فى الدليل لتحقيق أهداف الدرس.



..................



8. 2 توفر انشطة صفية ولاصفية فعالة.
8. 2. 1 تستخدم الأنشطة التربوية؛ لتحقيق نواتج التعلم المستهدفة

* توجد خطة أنشطة صفية /اللاصفية متنوعة تعبر عن مراحل نمو و احتياجات المتعلمين ورغباتهم ومتطلباتهم.
1- اجتماع المدرس الأول أو المشرف والموجه مع مدرسي المادة الدراسية لوضع خطة الانشطة للمادة وذلك من خلال:
· تحديد الأهداف المراد تحقيقها فى المادة وربطها بخصائص نمو واحتياجات التلاميذ.
· تحليل محتوى المادة لاستخراج وتحديد الموضوعات التى تحتاج إلى الأنشطة والتى يمكن تنفيذها خلال العام.
· تحديد المهارات والمعارف المتضمنة في محتوي المنهج والتي يمكن تحقيقها في هذه المرحلة.
· تحديد متطلبات تنفيذ تلك الأنشطة ( الوسائل التعليمية، خامات من المدرسة، خامات من البيئة, الخامات التى سوف يحضرها التلاميذ ).
· وضع خطة لتنفيذ الأنشطة التى تم تحديدها مع تحديد استراتيجيات التنفيذ والمسئول عن التنفيذ وزمن التنفيذ.
· تحديد آلية متابعة تنفيذ الخطة وتقويمها لإدخال أى تعديلات مطلوبة.
2- اجتماع مشرفين وممثلين لمعلمي المواد الدراسية مع الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين بالمؤسسة بهدف الاطلاع على أى ملاحظات تخص طلاب الصفوف المختلفة، وعقد ندوات ولقاءات مع متخصصين فى علم نفس النمو من الآباء أو أساتذة الجامعة لتوعية معلمي المؤسسة بخصائص نمو طلاب المرحلة واحتياجاتهم وكذلك إعطائهم بعض النصائح عن أساليب التعامل مع الحالات المتطرفة من الطلاب والأمور الواجب مراعاتها عند إعداد الانشطة المختلفة.
3- اجتماع مشرفين وممثلين لمعلمي المواد الدراسية المختلفة مع مدير المدرسة والمسئولين عن ميزانية المدرسة والاطلاع على الإمكانات التى يمكن أن توفرها المؤسسة والتى تخص الأنشطة سواء الصفية أو اللاصفية وعرض قائمة باحتياجات معلمي المواد الدراسية لتنفيذ تلك الأنشطة حتى يمكن وضع تصور لما يمكن أن توفره المؤسسة من هذه الاحتياجات وما يمكن أن يطلب من المتعلمين توفيره.
4- اجتماع مشرفى المواد الدراسية مع المسئول عن وضع جدول الحصص ومناقشة التوزيع المناسب لحصص المواد الدراسية المختلفة والذي يكفل إتاحة الفرص والوقت المناسب والكافي لممارسة الأنشطة المختلفة.
5-  تعاون مدرسي المادة الواحدة فى وضع تصور لخطط الأنشطة لكل صف دراسي ويمكن أن يتم ذلك من خلال المناقشات واللقاءات والتدريبات وكذلك بتبادل الخبرات فيما بينهم والاستفادة من الدورات التدريبية التى حصل عليها بعضهم سواء داخل أو خارج المؤسسة وفيما يلى مثال لأحد اللأنشطة الصفية لمادة الرياضيات:
جدول (8-10)
مثال لخطة لأحد الأنشطة الصفية فى مادة الرياضيات
الموضوع
النشاط
الأهداف
مسئول التنفيذ
الوسائل والأدوات
خطوات تنفيذ النشاط
التقييم
استنتاج قيمة (ط) التقريبية
قياس طول محيط وقطر دائرة  واستنتاج العلاقة بينهما
· قياس طول محيط دائرة باستخدام أدوات ملموسة مثل الخيط.
· استنتاج قيمة (ط).
· استنتاج قانون محيط الدائرة.
المتعلمون تحت إشراف المعلم

خيط.
سلك.
أكواب.
أطباق.
برطمان.

· استخدام الخيط أو السلك لقياس طول محيط الدوائر المختلفة لكوب أو طبق.
· استخدام الخيط أو السلك لقياس طول قطر هذه الدوائر.
· ايجاد خارج قسمة محيط الدائرة على نصف قطرها.
· استنتاج قيمة ط
·                   ملاحظة أداء التلاميذ اثناء عملية القياس.
·      تقويم خطوات إجراء عملية القسمة
........
........





ويجب ملاحظة أن تكون الأنشطة متنوعة وتراعى الفروق الفردية بين الطلاب وتشبع رغباتهم واحتياجاتهم وإلا تركز على النواحي المعرفية فقط وإنما تتجاوزها إلى مستوى التعلم الممتع، وأان يشترك فى القيام بها غالبية المتعلمين بالفصل.
6- بالنسبة للأنشطة اللاصفية يتم عقد اجتماع يحضره جميع المعنيين بالعملية التعليمية داخل المؤسسة أو خارجها (المعلمين – الأخصائيين- مجلس الأمناء ...) بهدف التوعية بأهمية الأنشطة اللاصفية لتحقيق رؤية المؤسسة و تكوين شخصية الطالب, وأنواع الأنشطة اللاصفية ووضع تصور لخطة المؤسسة للأنشطة اللاصفية وذلك من خلال:
·  تشكيل فريق من المدرسين الأوائل و الأخصائى الاجتماعي ومعلمي الأنشطة و المجالات لوضع تصور لخطة الأنشطة اللاصفية تنفذ أثناء العام يراعي فيها المرحلة العمرية للطلاب، الإمكانات المتاحة، البيئة المحيطة وكذلك أهداف المواد الدراسية المختلفة.
·  تكوين جماعات الأنشطة المختلفة مثل (جماعة الكشافة, جماعة الرحلات , جماعة نادي العلوم ....) وتحديد المسئول عنها وتوفيرا ما تحتاجه من ميزانية وأدوات وغير ذلك.
·  توافر أى بيانات ومعلومات عن المسابقات والأنشطة التى تتم خارج المؤسسة ويمكن لها المشاركة بها مثل مسابقات أوائل الطلبة بين المؤسسات المختلفة أو أنشطة قصور الثقافة أو الجمعيات والمؤسسات بالمجتمع المحيط بالمؤسسة.
·       تخصيص جزء من ميزانية المدرسة لتوفير احتياجات تنفيذ الأنشطة الصفية واللاصفية بالمؤسسة.
مؤشرات الأداء المتميز :
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-11)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·   يشارك جميع المسئولين عن الأنشطة الصفية واللا صفية فى وضع الخطة.



·   يخصص فى الجدول الدراسي فترات لتنفيذ الأنشطة الصفية واللاصفية.



·   تتنوع الأنشطة لكي  تراعى الفروق الفردية والمراحل العمرية.



·   تتوفر الإمكانات والوسائل اللازمة لتنفيذ الأنشطة بالمؤسسة.



·   توجد آلية لمتابعة تنفيذ الأنشطة الصفية واللاصفية







..................




*   تحقق الأنشطة الصفية واللاصفية أهداف المنهج المحددة
1- تحرص المؤسسة على التأكد من وضوح رؤيتها ورسالتها للعاملين بها وتوضيح العلاقة بينها وبين الرؤية القومية للتعليم، وبالتالي ضرورة أن تعمل كافة الممارسات التى تتم داخل المؤسسة على تحقيق رؤيتها ورسالتها، وتتمثل تلك الممارسات فى الأنشطة التى تمارس بها سواء كانت أنشطة صفية أو لاصفية وهذا يتطلب إدراك المعلمين ومشرفي الأنشطة للعلاقة بين بكل من:
· الأهداف العامة للتعليم.
· أهداف التعليمية للمرحلة.
· أهداف المواد الدراسية فى الصفوف المختلفة.
وذلك من خلال ورش عمل ولقاءات تنظمها المؤسسة فى بداية العام الدراسي ويدعى لها متخصصون أو موجهون ومشرفو المواد المختلفة.
2- تنمية قدرة المعلمين على تصميم وتنفيذ أنشطة تساعد على تحقيق أهداف المنهج ويتم ذلك من خلال:
·        تحليل محتوى المواد التى يدرسونها.
·        توافر المصادر المعرفية والمراجع التى تساعدهم على تحديد أهداف المقرر المختلفة.
·        التدريب المستمر على صياغة الأهداف بصورة إجرائية.
·   توافر مصادر معرفية متنوعة بالمؤسسة تحتوى على نماذج لأنشطة جاهزة أو تحتوى على إرشادات لكيفية تصميم انشطة تعليمية تخدم المواد الدراسية المختلفة.
3- تشجع المؤسسة المعلمين على استخدام استراتيجيات تعليم متمركزة حول المتعلم يمارس المتعلمين خلالها أنشطة تعمل على تنمية كافة جوانب التعلم (معرفية- مهارية- وجدانية) ويمكن تحقيق ذلك من خلال:
§   استخدام استراتيجيات التعلم الذاتي والتعلم التعاوني و حل المشكلات وغيرها من الاستراتيجيات التى تتطلب ممارسة انشطة متنوعة وتكسب الطلاب مهارات عديدة مثل القدرة على جمع المعلومات والحصول إليها بأنفسهم وتنظيمها وعرضها من خلال اكتساب مهارات التحدث وحسن الاستماع والعمل الجماعي والمناقشة والنقد وكلها مهارات تساعد فى تكوين شخصية المتعلم بشكل يحقق أهداف المنهج.
§   استخدام استراتيجيات تنمى مهارات التفكير المختلفة لدى المتعلمين وذلك من خلال إكساب المتعلمين مهارات البحث والتقصي للوصول إلى المعلومات بأنفسهم وذلك من خلال تحول دور المعلم من ناقل للمعرفة إلى ميسر وموجه فقط لمصدر المعرفة، وأن يتحول المتعلم إلى شخص أكثر ايجابية فى عملية التعلم فهو الذى يبحث عن المعلومة  ويناقش ويستنتج ويتخذ القرار تحت إشراف وتوجيه المعلم من خلال صياغته للمواقف المشكلة.
§   تطبيق النظام داخل المؤسسة بشكل مرن حيث يسمح للتلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة بحرية الحركة والخروج من الفصل للحصول على المعلومات المطلوبة سواء من المكتبة أو المعمل أو حجرة الوسائط المتعددة أو من مكان آخر، وكذلك بحرية الحركة داخل الفصل والانتقال من مجموعة إلى أخرى وحرية التحدث بما لا يؤدى إلى وجود حالة من الفوضى ليتمكن الطلاب من تبادل المعلومات فيما بينهم.
§   مشاركة المتعلمين فى تصميم وتنفيذ الانشطة التى تهدف إلى إنتاج وسائل تعليمية لموضوع معين أو إنتاج وسيلة إعلامية لندوة أو لقاء سيعقد فى المؤسسة كنوع من الانشطة التى تنمى الجوانب المهارية (أثناء العمل وإنتاج تلك الوسائل) والوجدانية (لشعورهم بأهمية دورهم وحرصهم على المحافظة على ما قاموا بإنتاجه) لدى المتعلمين.
4- حرص المؤسسة على تنفيذ أنشطة ثقافية واجتماعية تمارس داخل المؤسسة وتؤكد على مجموعة من القيم الاجتماعية المرغوب بها والتى تكمل الدور الذى يقوم به المعلمون داخل الفصل من خلال المواد الدراسية المختلفة وأنشطتها، ومن أمثلة هذه الأنشطة الثقافية عقد مناظرات لمناقشة موضوعات مجتمعية أو أخلاقية على أن يتولى المتعلمون اختيار الموضوع والتحضير له وتنفيذه تحت إشراف المعلمين، هذا بالإضافة إلى أنشطة أخرى تمارس خارج المؤسسة بالتعاون مع الجمعيات والمؤسسات فى المجتمع المحيط والتى تهدف إلى إكساب المتعلمين خبرات حياتية وعملية متنوعة مثل التعامل مع الأزمات والمواقف الطارئة مثل الحرائق من خلال زيارة لوحدة المطافئ.
مؤشرات الأداء المتميز :
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-12)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·        تساعد الأنشطة المعلم على تحقيق أهداف المنهج



·        تساعد الأنشطة على تنمية الجوانب المعرفية والمهارية والوجدانية



·   تكسب الأنشطة التى تمارس التلاميذ مهارات حياتية متنوعة.



·        تساعد الأنشطة على تنمية مهارات التفكير المختلفة.



·   تعمل الأنشطة على ترسيخ القيم والتقاليد والعادات التى ينشدها المجتمع



..................




*    يراعي الاستفادة من إمكانات المجتمع المحلي في تنفيذ الأنشطة الصفية/ اللاصفية المختلفة.
1- تكليف مجموعة من المعنيين داخل المؤسسة (الأخصائيين الاجتماعيين- المشرفين الفنيين- ممثلين للمعلمين...) بعمل دراسة عن الجمعيات  والمؤسسات فى المجتمع المحيط بها وتوفير بيانات عنها وتحديد أساليب الاستفادة منها فى تحسين وتطوير أداء المؤسسة وتيسير عملية تنفيذ الأنشطة الصفية واللاصفية.
2- وجود قاعدة بيانات داخل المؤسسة عن تلك الجمعيات والمؤسسات، بحيث توضح قاعدة البيانات مجال كل منها ونوع الخدمة التى يمكن أن تقدمها للمؤسسة وكيفية التواصل مع المسئولين عنها وأسلوب التواصل وغير ذلك من البيانات.
3- يشارك المعنيون بالعملية التعليمية من أعضاء المجتمع المحلي ومجلس الأمناء في إعداد الخطة السنوية للمؤسسة بمشاركة أولياء الأمور ذلك من شأنه أن يساعد على وضوح أهداف المؤسسة وتحديد احتياجات المؤسسة المالية اللازمة لتحقيق هذه الأهداف.
4- توفير قائمة بالاحتياجات المالية والمادية التي تحتاجها المؤسسة والتى تدعم تنفيذ الأنشطة الصفية واللاصفية وطرق استخدام واستثمار المؤسسة لهذه الإمكانات وأثر هذه الإمكانات على نواتج التعلم.
5- تستخدم المؤسسة التعليمية جدرانها كمعرض شبه دائم للرسوم والشعارات التي من شأنها نشر التوعية والقيم الحياتية والقيم الأخلاقية وتعد بذلك نموذج عملي لهذه الأنشطة اللاصفية، كما يمكن أن تستخدم المؤسسة اللافتات للإعلان عن الأنشطة التى تم تنفيذها والتى سيتم تنفيذها موضحا احتياجات التنفيذ أو للإعلان عن إسهامات أعضاء المجتمع المحلى فى خدمة المؤسسة وأسماء المتبرعين والمساهمين فى تنفيذ الانشطة وفيما يلى مثال لإحدى اللافتات التى توضح إسهام أحد أولياء الامور فى تنفيذ الأنشطة اللاصفية بالمؤسسة:
 
إدارة ......                                   شعار المدرسة
مدرسة  ...                           شعار مجموعة النشاط
تشكر المؤسسة السيد /..........
 صاحب محل ........
لصناعة البرديات والتحف
لتكرمه باستضافة تلاميذ المؤسسة للتعرف على خطوات صناعة البرديات كأحد الأنشطة المرتبطة بتدريس مادة الدراسات الاجتماعية.


6- تعقد المدرسة لقاءات أو ترسل خطابات تختص بجوانب تنفيذ الأنشطة المختلفة والحصول علي الدعم المادي أو الفني وتقوم المدرسة من خلالها بتشجيع:
·       الآباء علي المشاركة في دعم هذه الأنشطة بالمساهمات المادية و العينية أو بالمشاركة بالوقت والجهد.
·       التلاميذ على الاستفادة من الموارد الخاصة بالآباء لدعم الأنشطة التربوية المختلفة.
·  رجال الأعمال والمقتدرين مادياً من أهالي المجتمع المحلي لدعم الأنشطة التربوية مالياً أو بالتبرع بأدوات وخامات (مثل ماكينة تصوير أو عدد من الكمبيوترات وهكذا....).
·  منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية العاملة في مجال التعليم علي تبادل الخبرات الفنية والمادية (مثل السماح باستخدام فناء المدرسة في تنفيذ دوري كرة قدم للمدارس المجاورة مع إمكانية توفير بعض أعضاء المجتمع المحلي للجوائز أو للملابس الرياضية لجميع اللاعبين حتى وأن كانت تحمل إعلانات لبعض المصانع أو ما شابه ذلك.)
·  جميع الهيئات التعليمية في الإدارة التعليمية أو في المنطقة أو المحافظة في التعاون مع المؤسسة التعليمية لتحقيق خطة أنشطتها الصفية/اللاصفية.
7- يتم كذلك دعوة بعض أعضاء المجتمع المحلي للمشاركة في الأنشطة اللاصفية فعلي سبيل المثال يمكن دعوة:
·  مسئولي قصور الثقافة ومراكز الشباب الموجودة بالمجتمع المحيط لتقديم بعض العروض المسرحية أو الرياضية.
·  المختصين في مسرحة المناهج في هذه المؤسسة التعليمية والمؤسسات التعليمية القريبة لتقديم بعض الأنشطة المسرحية التي تخدم أكثر من مادة أو تخدم موضوعات عديدة في المرحلة التعليمية.
·  الموهوبين من المجتمع المحلي لتقديم عرض لبعض المواهب مثل إقامة معرض فني أو ندوة أدبية أو رسوم تساعد على تقديم العديد من القيم الحياتية بشكل يتناسب مع التلاميذ.
·  الآباء والأمهات ليوم خاص ترتبه المؤسسة التعليمية يشاركون فيه أبناءهم الطلبة في ممارسة بعض الأنشطة اللاصفية مثل المسابقات،... الخ.
نموذج دعوة للمشاركة في نشاط لاصفي
 
 إدارة ......                                   شعار المدرسة
مدرسة  ...                           شعار مجموعة النشاط
دعوة
"معاً أداؤنا أفضل"
تتشرف مدرسة ....... بدعوة سيادتكم للمشاركة الفعالة في احتفال المدرسة.....
 (يذكر اسم النشاط)

8-  إعداد زيارات منظمة للمؤسسات التربوية المحلية والقومية لزيارة المدرسة والتعرف على أنشطتها التربوية المختلفة للاستفادة من الخبرات التربوية المتبادلة بين المؤسسة التعليمية (المدرسة) والمؤسسات التربوية المحلية والقومية.
9-  اشتراك أعضاء المجتمع المحلي والمتبرعون للمدرسة في تقدير التلاميذ والتلميذات الفائقين والفائقات حتى يتمكنوا من معرفة العائد من تبرعاتهم للمدرسة وأيضا لتشجيع الآخرين على المبادرة بالتبرع للمدرسة من خلال ما يراه من تحسن في العملية التعليمية التي تقدمها المؤسسة التعليمية.
10-   فتح أبواب المدرسة أمام المؤسسات القومية لتطبيق أهم البحوث والدراسات التربوية والتعليمية التي تعالج العديد من المشكلات التي تواجه العملية التعليمية (على سبيل المثال تطبيق البحوث الرامية إلى حل مشكلات مثل تكدس الفصول- ضعف مستوى المعلمين المعينين بالأجر-----).
11-  تشترك المدرسة في المجلات العلمية التي تصدرها المؤسسات التربوية القومية للاستفادة من المقالات التي تنشرها هذه المجلات وحتى يتمكن المعلمون من نشر بعض المقالات التربوية فيها.
12-  تعلن المؤسسة التعليمية عن جميع الأنشطة التربوية التي تقدمها على الموقع الإلكتروني ويتضمن هذا شرح أهمية هذه الأنشطة ونواتجها على العملية التعليمية الأمر الذي قد يشجع العديد من المؤسسات التربوية المحلية والقومية على الاتصال بالمؤسسة إلكترونياً وتبادل الخبرات معها.
مؤشرات الأداء المتميز :
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:

جدول (8-13)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·   تشجع المؤسسة مشاركة المعنيين من خارج المدرسة في أنشطتها اللاصفية.



·   تحصل المؤسسة على دعم المجتمع المحلى من خارج المدرسة لتنفيذ الأنشطة المختلفة.



·     تستفيد المدرسة من إمكانات المجتمع فى تنفيذ الأنشطة.



·   تتبادل المؤسسة الخبرات مع المؤسسات التربوية الأخرى فى مجال الأنشطة التربوية.



..................




*  تشترك المؤسسة في الأنشطة التربوية الخارجية
1- تنظيم معارض تعليمية يتم دعوة المنظمات والمؤسسات التعليمية المختلفة للاشتراك فيها، يمكن أن تكون هذة المعارض في صورة احتفالات أو مناسبات مختلفة مثل (يوم الآباء – يوم مفتوح – المعرض السنوي للابتكارات العلمية – المعرض الدائم للوسائل التعليمية – وهكذا)، ويمكن أن تكون مشاركة تلك المنظمات والمؤسسات من خلال المساعدة فى تقديم الحوافز أو المكافآت للمتميزين من الطلاب.
2- عقد يوم رياضي يضم المؤسسة التعليمية والمؤسسات التعليمية والتربوية الأخرى الموجودة في المجتمع المحلي والبيئة المحيطة وان يتم فتح باب المؤسسة لأبناء المجتمع المحيط بها والسماح لهم بالمشاركة فى هذا اليوم.
3- تنظيم بعض المسابقات الفنية مثل (مسابقات شعرية – مسرحية أو مسابقة في كتابة القصة القصيرة – مسابقة في الفن الخطابة - مسابقات رياضية مثل مسابقة في كرة القدم – كرة السلة – مسابقات الجري بأنواعه المختلفة "مسافات قصيرة – مسافات طويلة") ودعوة المؤسسات التربوية المجاورة والجمعيات والمؤسسات للاشتراك في هذه المسابقات من خلال مشاركة أفراد المجتمع فى هذه المسابقات.
4- مشاركة المؤسسات التعليمية الأخرى بالحرص على تلبية دعواتهم للاشتراك في المسابقات أو الأحداث الاجتماعية والرياضية والأدبية.
5- الاشتراك في المعارض المختلفة التي تقيمها منظمات المجتمع المدني وخاصة تلك التي تهدف إلى تفعيل دور الأنشطة اللاصفية (على سبيل المثال حفلات قصور الثقافة وأنشطتها المختلفة – أنشطة الجمعيات الأهلية المختلفة مثل حقوق الطفل في التعلم، ..........).
6- اشتراك المؤسسة فى المسابقات العلمية الدولية والمحلية مثل مسابقات أوائل الطلبة أو الأولمبياد و TIMSSوالمسابقات الفنية والثقافية التى تنظمها الجمعيات والمؤسسات التربوية فى المجتمع المحيط بالمؤسسة كنوع من الأنشطة التى توظفها المؤسسة لرعاية المبدعين والموهوبين من طلابها.
7- الاشتراك في بعض المجلات التربوية التي تصدرها بعض الهيئات البحثية والجامعات المصرية والعربية والتي من شأنها أن تتيح الفرص الآتية:
· التعرف على البحوث التربوية الحديثة المنشورة.
· نشر التجارب التربوية الناجحة أمام جميع المعلمين والمؤسسات التعليمية.
· نشر البحوث التربوية الناجحة (على سبيل المثال مجلة المعلم – لوحة الإعلانات (
8- الإعلان عن موقع المؤسسة على الإنترنت بصورة واضحة سواء لأعضاء المجتمع المدرسي أو المجتمع المحلى وكذلك الإعلان عن الأنشطة المختلفة للمؤسسة ويكون ذلك عن طريق:
· نشر قائمة بأهم الأنشطة التربوية التي تخطط لتنفيذها.
· وصف هذه الأنشطة وأهميتها.
· تخصيص مساحة لطلب التعليقات المقترحة على الخطة للاستفادة منها في تحسين الأنشطة.
9- تشجيع جميع العاملين والمستفيدين على تبادل الخبرات مع الأفراد من خلال شبكة الانترنت ويتحقق ذلك من خلال إتباع كل أو بعض مما يلي:
· تنظيم ملتقيات علمية وتربوية على موقع المؤسسة الإلكتروني تسمح للمهتمين من زيارة الموقع الإلكتروني وتقديم المقترحات.
· إعداد بريد إلكتروني لإتاحة الفرصة أمام الجميع لتقديم الاقتراحات.
· تنظيم مؤتمر حول موضوع تعليمي معين يهم التلاميذ يعلن عنه بوقت كافي حتى يتمكن الجميع من الدخول إلى الموقع الإلكتروني في وقت محدد وطرح الأفكار الخاصة بمناقشة الموضوع بطريقة مباشرة وبها تفاعل.
· إنشاء منتدى تعليمي خاص بالمؤسسة التعليمية ودعوة المؤسسات الأخرى للانضمام إليه والاستفادة من المعلومات والخبرات التربوية التي تُوفرها المؤسسة على موقعها الإلكتروني.
· تسجيل بعض الأنشطة التربوية التي تقدمها المؤسسة التعليمية وكذلك بعض الدروس المميزة التي يقدمها المعلمون بتصويرها بالفيديو وعرضها على الموقع الإلكتروني للمؤسسة.

10-      التعاون مع كلية التربية الموجودة بالمحافظة في دعم أعضاء هيئات التدريس بالمدرسة من خلال التدريبات أو الندوات التربوية، وكذلك ندوات خاصة بالاتجاهات الحديثة في التعليم.
مؤشرات الأداء المتميز:
  للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
§       عقد مقابلات مع معلمي التلاميذ.
§       ملاحظة أداء التلاميذ أثناء ممارسة الأنشطة الصفية و اللاصفية.
§       تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (8-14)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء
نعم
لا
الأدلة والشواهد
·  تقدم المؤسسة أنشطة متنوعة تشارك فيها المؤسسات التربوية الأخرى.



·  تشترك المؤسسة فى الأنشطة التربوية المحلية والقومية والدولية.



·        تشترك المؤسسة فى المسابقات المحلية والدولية.



·   تبادل المؤسسة الخبرات مع المؤسسات الأخرى من خلال شبكة الإ نترنت.



..................




·        يراعي توافر آليات؛ لمتابعة تنفيذ خطة الأنشطة التربوية
·        تتبادل المؤسسة الخبرات مع المؤسسات التربوية الأخرى فى مجال الأنشطة التربوية.

‏ليست هناك تعليقات:

قرآن كريم

دقيقة من وقتك..!!

[flash="http://www.yousif.ws/up/Minit.swf"]width=831 height=435[/flash]

مارأيك في المدونة ؟

ساعة الحظ

Cairo

BBCArabic.com | الرئيسية

تعرف على الله عزوجل